اتسع الخرق على الراقع.....بقلم:عبد الرحمن سليم الضيخ

اذهب الى الأسفل

اتسع الخرق على الراقع.....بقلم:عبد الرحمن سليم الضيخ

مُساهمة  أبو البراء في الأحد أغسطس 31, 2014 2:46 pm


إن المتتبع لما يجري على الساحتين العربية والإسلامية يجد نفسه أمام عدد لايحصى من أماكن التوتر والاشتعال ،فأينما اتجهت في مايسمى بالوطن العربي أو العالم الإسلامي تجد الصراع على أشده بين فئات قومية أو اثنية أو دينية أو مذهبية أو اقتصادية ،ولكن الصراع الأظهر تبلور أخيرا على شكل صراع بين الشعوب وحكامها ،هؤلاء الحكام الذين وضعوا على سدد الحكم في بلدانهم عن طريق الانقلابات أو الوراثة ،أو كانوا زعماء عصابات استطاعت أن تتوسع وتستلم بمساعدة الاستعمار مقاليد الحكم في بلدانها ووظفتها القوى الخارجية كوكيل لها في هذه البلدان يحمي مصالحها مقابل بقائه في الحكم.
السؤال الذي يلح على كل متتبع لهذه الأحداث هو:
لماذا الوطن العربي والعالم الإسلامي فقط ؟؟؟
أولا من العبث التفريق بين الوطن العربي والعالم الإسلامي لأن العرب في غالبيتهم الساحقة من المسلمين ،فهم جزء من العالم الإسلامي ،وإن كانت الأطماع في بلدانهم أكبر كون هذه البلدان تضم ثروات هائلة تسيل لعاب المستعمرين وتدفعهم إلى التركيز على الوطن العربي ،لإبقائه تحت السيطرة المباشرة أو غير المباشرة .
ثم من العبث بالحقائق أن نغطي الأحداث بأغطية وهمية وتسميات مبتدعة ،فالصراع بين مايسمى بالغرب الصليبي والعالم الإسلامي صراع ديني بدأ منذ الأيام الفترة الأولى للبعثة النبوية الشريفة ،حيث بدأ الرومان من جهة والفرس من جهة أخرى واليهود من جهة ثالثة بدؤوا بمحاربة الإسلام ومحاولة القضاء عليه،لكن الذي حدث أن الله قدّر انتشاره حتى في بلدان من عادوه وامتد حتى وصل إلى عقر دار أعدائه ،لكن هؤلاء لم يستكينوا ،وإن صمتوا ضعفا لفترة حيث أعادوا الهجوم على الإسلام وبلدانه تحت تسميات كثيرة ليس آخرها مايسمى تاريخيا ب(الحروب الصليبية)وليس آخرها أيضا زرع كيان دخيل في قلب الوطن العربي وبالتحديد في بلد يضم مكانا مقدسا للمسلمين وهو فلسطين والمسجد الأقصى.
وأمام انتشار الوعي في العالم وبدء الشباب المسلمين بالعودة إلى دينهم ومحاولة توعية المسلمين والعرب منهم خاصة إلى واقعهم ،استشعر الغرب الصليبي الخطر مرة أخرى ،وأحس أن البساط ربما يسحب من تحت أقدامه مرة أخرى ،فتحالف الغرب والشرق حلفا غير مقدس ليشوهوا الإسلام في نفوس تابعيه من جهة وليجعلوه تسمية أخرى للرعب والخوف في نفوس العالم ليدفعوه إلى التجمع لمحاربته والقضاء عليه فوصموه ب(الإرهاب)وأسسوا التجمعات وأصدروا القرارات التي تحض على محاربة الإرهاب والمقصود محاربة الإسلام ....وهنا يقفز إلى ذهني مثل عربي (ربّ ضارة نافعة)وهذا ماحدث فعلا حيث إن هجوم الغرب النصراني والشرق المجوسي على الإسلام سارع من يقظة الشعور الديني لدى شباب المسلمين في سائر بلدان العالم ،فأعادوا فهم دينهم ومتطلباته ،وانطلقوا في جهادهم لتحرير بلدانهم من جهة ومتابعة رسالة الإسلام في إنقاذ العالم من الكفر والشرك من جهة أخرى ،وهنا تبدأ مرحلة جنون العالم ،حيث بدأ بتشكيل تجمع هائل من قوى الشر وأذياله للقضاء على اليقظة الإسلامية المنتفضة والتي أخذت تستقطب مئات الآلاف من الشباب المسلم إن لم نقل الملايين ....بعد هذا المرور السريع على بعض المقدمات لابد لنا من أن ندلي برأي حول ماعلينا كمسلمين فعله أمام هذه الهجمة الشرسة التي تستهدف ديننا ،وتسعى لتحقيق توصيات مؤتمر روسيا الذي عقد تحت رعاية الفاتيكان بعد سقوط الاتحاد السوفييتي وأصدر تحذيرا من الإسلام ووضع نصب عينيه العمل على القضاء على الإسلام خلال القرن الواحد والعشرين.
لو كنت في مركز القرار في مايسمى الدولة الإسلامية(ولاأشك أن فيها رجالا أكثر ذكاء من أي قائد ،ويستطيعون التخطيط السليم والتنفيذ الدقيق)لجعلت الصراع بينها وبين أعدائها أوسع مما خطط له هؤلاء الأعداء....كنت أشعلها في كل بلدان العالم الإسلامي ،حتى في قلب بلدانهم ،فما من بلد من بلدانهم إلا ويشكل المسلمون نسبة كبيرة من سكانه .....وذلك لصرف نسبة كبيرة مما حشدوه لمعالجة أوضاعهم الداخلية ......وفعلا بدأت الدولة كما يبدو لي بتنفيذ هذا المخطط حبث امتدت الانتفاضة إلى إيران ونيجيريا وغيرها من دول العالم المشاركة في التجمع الذي تؤلفه أمريكا ضد المسلمين...ولا أستغرب أن أسمع بأحداث أخرى ربما تكون في قلب الدول الرئيسة التي تتزعم هذا التجمع الظالم........أقول في النهاية :إن هؤلاء لايعدون في عملهم أن ينفذوا إرادة الله في تجمع ملة الكفر ضد ملة الإسلام لتحقيق وعد الله الذي أبلغنا به على لسان نبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم بقيام خلافة على منهاج النبوة بعد حرب ضروس ينصر الله فيها عباده المجاهدين وتكون ساحتها أرض الشام..........وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
avatar
أبو البراء

المساهمات : 260
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 67

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى